الحجاج ينتهون من رمي الجمرات في أول أيام التشريق | صور


أكمل حجاج بيت
الله الحرام رمي الجمرات اليوم السبت في أول أيام التشريق “يوم القر” والتي تمتد لـ 3 أيام ،
وسط تنظيم دقيق وإجراءات احترازية عالية وتحقيق للتباعد الاجتماعي بين الحجاج
للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وتم نقل أفواج
الحجاج، إلى جسر الجمرات وفق خطة تفصيلية إجرائية ووقائية، لإنهاء جميع مراحل رمي الجمرات
بشكل آمن صحيًا، إذ تم وضع مسارات ملونة محددة تُحدد حركة ضيوف الرحمن، إضافة إلى الملصقات
الأرضية الإرشادية لترتيب توافد الحجيج في رمي جمراتهم، في موسم حج 1441هـ.


يذكر أن وزارة الحج والعمرة السعودية، قدمت حصوات رمي
الجمرات للحجاج، بعد تعقيمها وتغليفها عبر شركات متخصصة، بالإضافة إلى تهيئة مواقع
المبيت وتعقيمها بطرق آمنة، وتغليف الوجبات الغذائية وتقديمها لكل حاج حسب البروتوكولات
الصحية بسبب فيروس كورونا المستجد.


ويعد الحادي عشر
من ذي الحجة، اليوم الذي يلي يوم النحر، ثاني أعظم الأيام عند الله، وسُمي بـ”القَرّ”
لأن الناس يقرّونَ ويستقرون في مشعر منى بعد أن يفرغوا من طواف الإفاضة والنحر.

 






المصدر: بوابه فيتو